أم تلقي بأطفالها الثلاثة من الطابق الرابع بالدارالبيضاء

أقدمت سيدة تقطن بحي أناسي التابع لعمالة سيدي البرنوصي بمدينة الدار البيضاء على رمي أطفالها الثلاثة من سطح العمارة السكنية التي تقيم بها رفقة زوجها، مشيرا إلى أن الأطفال تم نقلهم إلى المستشفى من أجل تلقي العلاجات الضرورية.

وأفاد مصدر طبي بالمستشفى للموقع أن أحد المصابين “حالته الصحية حرجة وهو رضيع لا يتجاوز سنه الـ 10 أشهر، فيما يتراوح عمر الطفلين الآخرين ما بين 6 و8 سنوات، وهما مصابين بكسور”.

ونتيجة لهذا الحادث سارعت عناصر الشرطة إلى توقيف الأم ووضعها رهن الحراسة النظرية في أفق إجراء بحث دقيق معها من أجل كشف دوافع إقدامها على هذا الفعل الذي أرهب العديد من سكان حي أناسي، الذين تحلقوا حول العمارة المعنية.

وحسب شهود عيان فأصغر الأطفال الذي لم يتجاوز السنة من العمر يوجد في حالة صحية خطيرة، فيما أصيب الطفل الثاني ببعض الرضوض فقط، وأنه تمكن من المشي على رجليه بعد الحادث، أما ثالث الأطفال الضحايا، فأصيب إصابات من شأن الفحوصات أن تثبت طبيعتها، حيث يتواجد الآن بمستشفى الأطفال.

وأشار ذات المصدر إلى أن عناصر الأمن الوطني حلت بعين المكان وأوقفت زوج السيدة للتحقيق معه حول ملابسات إقدام زوجته على رمي أطفالهم الثلاثة.

زر الذهاب إلى الأعلى