“مجازر الاحتلال في رفح تستنفر المغاربة: استعداد للتظاهر ضد المجزرة”

ل.شفيق/إعلام تيفي:

أقدم الاحتلال الإسرائيلي على قصف وحرق خيام النازحين في منطقة شمال غرب مدينة رفح بقطاع غزة، مما أسفر عن استشهاد وإصابة العشرات من المدنيين الفلسطينيين. وقع الهجوم صباح اليوم الإثنين، حيث أعلن المكتب الإعلامي في غزة أن الهجوم وقع بالقرب من القاعدة اللوجستية للأونوروا في تل السلطان غرب رفح، بعد قصف الطائرات الإسرائيلية عدة خيام في المنطقة.

وقالت مصادر إعلامية دولية إن عدد القتلى في هذا الهجوم وصل إلى ما لا يقل عن 30 مدنياً فلسطينياً، بينما أصيب العشرات الآخرين، وتم نقلهم إلى المراكز الطبية. وأكدت مصادر في الدفاع المدني في غزة أن المنطقة المستهدفة كانت مأوى لما لا يقل عن 100 ألف نازح.

بالمقابل، استعد المغاربة للخروج في وقفات احتجاجية للتنديد بالجرائم التي ارتكبها الاحتلال الإسرائيلي في رفح. ودعت مجموعة العمل الوطنية للتظاهر أمام مقر البرلمان بالرباط، في حين دعت الجبهة المغربية لدعم فلسطين ومناهضة التطبيع للتظاهر في طنجة، ودعت المبادرة المغربية للدعم والنصرة للتظاهر في ساحة ماريشال بالدار البيضاء، كل ذلك تعبيراً عن دعمهم للشعب الفلسطيني واستنكاراً للانتهاكات الإسرائيلية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى