“استقبال المفتش العام للقوات المسلحة الملكية لمسؤولة وزارة الدفاع الأمريكية يؤكد تعزيز التعاون الاستراتيجي بين المغرب والولايات المتحدة”

ل شفيق/إعلام تيفي:

بتنفيذ توجيهات الملك، التقى الفريق أول المفتش العام للقوات المسلحة الملكية، الذي يشغل أيضًا منصب قائد المنطقة الجنوبية، اليوم الاثنين في مقر القيادة العامة للقوات المسلحة الملكية بالرباط، بمساعدة وزير الدفاع الأمريكي لشؤون الأمن الدولي، السيدة سيليست والاندر، التي جاءت إلى المغرب مرفوقة بالسفير الأمريكي بالرباط بونيت تالوار، والملحق العسكري الأمريكي المعتمد بالمغرب، ضمن وفد عسكري هام يزور المملكة من 17 إلى 22 مايو الجاري.

وفي بداية اللقاء، أكد الفريق أول المفتش والسيدة والاندر على قوة واستمرارية العلاقات الاستراتيجية المتميزة التي تربط الولايات المتحدة الأمريكية بالمملكة المغربية، مع التأكيد على الرغبة المشتركة في تعزيز هذه العلاقات التاريخية بشكل أعمق، مع الحفاظ على روح الصداقة والتفاهم والثقة.

وذكر بلاغ صادر عن القيادة العامة للقوات المسلحة الملكية أن الجانبين بحثا عددًا من القضايا ذات الاهتمام المشترك، بما في ذلك التحديات الأمنية والدفاعية في إفريقيا، والدور الرئيسي للمملكة في عمليات حفظ السلام والمساعدة الإنسانية، ومكافحة التهديدات العابرة للحدود، إضافةً إلى تطوير القدرات وتبادل التجارب في مجالات التكوين والتدريب، بما يعزز التعاون العسكري بين البلدين.

وشدد المصدر ذاته على أهمية اجتماع اللجنة الاستشارية للدفاع كونه يمثل منصة للحوار الاستراتيجي، حيث يتم تناول قضايا الأمن الإقليمي ووضع خطط العمل المستقبلية مع القيادة الأمريكية في إفريقيا “أفريكوم” والحرس الوطني الأمريكي لولاية “يوتا”، ومشاريع تعزيز القدرات التي يديرها وكالة التعاون الأمني الدفاعي، مؤكدًا على أن التعاون العسكري المغربي الأمريكي يتم بموجب اتفاقيات ومذكرات تفاهم وتعاون.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى