افتتاح 20 مركزًا صحيًا جديدًا في المغرب: تعزيز للرعاية الصحية الأولية وتحسين للوصول إلى الخدمات الطبية

افتتاح 20 مركزًا صحيًا جديدًا في المغرب: تعزيز للرعاية الصحية الأولية وتحسين للوصول إلى الخدمات الطبية

في إطار الجهود المستمرة لتحسين البنية التحتية الصحية وتوفير التغطية الصحية الشاملة، قام وزير الصحة والحماية الاجتماعية، البروفيسور خالد آيت طالب، بتدشين 20 مركزًا صحيًا في المغرب، في حضور العديد من المسؤولين المحليين والمجتمع المدني. وتأتي هذه الخطوة في سياق التحسين المستمر للرعاية الصحية الأولية، وضمان الوصول إلى الخدمات الصحية للجميع.

تم تدشين 10 مراكز صحية في إقليم أزيلال و11 مركزًا في إقليم بني ملال. ومن بين المراكز الجديدة، مراكز صحية قروية وحضرية من المستويين الأول والثاني، ومستوصفات قروية، تقدم خدمات متنوعة تشمل الاستشارات الطبية العامة والعلاجات التمريضية، إلى جانب تتبع الأمراض المزمنة ورعاية الأم والطفل والصحة المدرسية.

تأتي هذه الخطوة في إطار التزام الحكومة بتحسين الرعاية الصحية وتوفير خدمات طبية عالية الجودة للمواطنين. وتهدف هذه المراكز الصحية الجديدة إلى تقريب الخدمات الصحية من السكان المستهدفين وتعزيز العرض الصحي في المناطق الريفية والحضرية.

تم تجهيز هذه المؤسسات الصحية بأحدث التجهيزات والمعدات الطبية، وتم تدريب الكوادر الطبية المؤهلة لتقديم الخدمات الصحية بجودة عالية. وتشكل هذه الخطوة جزءًا من الجهود المستمرة لتحسين الرعاية الصحية وتعزيز الصحة والرفاهية للمواطنين في المغرب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى