المغرب يستهدف السوق الأمريكية الشمالية للصناعة الغذائية

ل شفيق/إعلام تيفي:تتجه الصناعة الغذائية المغربية نحو استهداف السوق الأمريكية الشمالية، بغية تعزيز الصادرات وتطوير شراكات استراتيجية جديدة، من خلال مشاركاتها المتعددة في المعارض المهنية البارزة.

في خضم النجاح الذي حققته في معرض “Summer Fancy Food” بنيويورك، تستعد المغرب للمشاركة في معرض “Salon international de l’alimentation (SIAL)” بمونتريال هذا الأسبوع.

وتخطط الشركات المغربية لتعزيز علامتها التجارية “صنع في المغرب”، من خلال الترويج لها في معرض في ميامي بفلوريدا الأمريكية في سبتمبر المقبل.

توسيع النفوذ الاقتصادي في أمريكا الشمالية

تهدف هذه الجهود إلى التوسع الاقتصادي في أمريكا الشمالية، وتعزيز الوعي بالمنتجات المغربية وتعزيز مكانة المملكة كمنتج رئيسي للمواد الغذائية والبحرية في الأسواق الأمريكية والكندية.

وفي هذا السياق، أوضحت غيثة الغرفي، المديرة العامة لمؤسسة “Morocco Foodex”، أن المغرب يستهدف القارتين الأمريكية والكندية لما تتوفر عليها من فرص كبيرة للتسويق للمنتجات المغربية.

وأكدت الغرفي أن مشاركة المغرب كضيف شرف في معرض “SIAL” ستلعب دورًا إيجابيًا في تعزيز السوق الكندية والأمريكية الشمالية بشكل عام، خاصةً وأن المملكة تتمتع بسمعة جيدة في الأسواق الكندية بفضل صادراتها من الحمضيات.

فرص جديدة وتحديات متنوعة

وبالإضافة إلى التسويق للحمضيات، يسعى المغرب إلى تعريف المستهلكين بمجموعة متنوعة من المنتجات الزراعية والبحرية الأخرى، مثل المنتجات الطازجة والمعلبة وزيت الزيتون وزيت الطاولة.

وتعكس المشاركة القوية للمغرب في معرض “SIAL” رغبته في تعزيز رؤية منتجاته، ليس فقط بسبب جودتها ولكن أيضًا لأنها تمثل تراثًا غذائيًا فريدًا.

ويتم الترويج للمنتجات المغربية من خلال استقبال مشغلين من الصناعة الغذائية الأمريكية الشمالية في المغرب، بالإضافة إلى زيارات محتملة لمحترفين كنديين للتعرف على

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى