المغرب يترأس الاحتفاء بالقارة السمراء في دبلن

ل شفيق/إعلام تيفي:

في خطوة تعكس الروابط الثقافية والدبلوماسية الوثيقة بين المغرب وباقي دول العالم، ترأس سفير المغرب في أيرلندا، السيد لحسن مهراوي، حفلاً مميزاً في دبلن يوم الأحد الماضي، للاحتفال بيوم إفريقيا 2024. وكان مهراوي، الذي يشغل أيضاً منصب عميد السلك الدبلوماسي الإفريقي في أيرلندا، في مقدمة الحفل الذي شهد حضوراً كبيراً من الشخصيات الإيرلندية المهمة، بما في ذلك عمدة ديثي دي روست وتم تنظيم الحدث بالتعاون بين سفارة المغرب ووزارة الخارجية الإيرلندية ومجلس مدينة دبلن، بهدف إبراز التنوع الثقافي الغني للقارة الأفريقية وتعزيز العلاقات الثنائية بين أيرلندا ودول القارة.

وفي كلمته خلال الحفل، ألقى السفير مهراوي الضوء على التراث الثقافي والفني لأفريقيا، مشيراً إلى أهمية التعليم كمحور رئيسي لتحقيق التنمية المستدامة في القارة. وقد أثنى على دعم أيرلندا المستمر لجهود التنمية في القارة السمراء.

وفي ختام كلمته، أشاد السفير بدور الجاليات الإفريقية في أيرلندا، مؤكداً على الدور الرئيسي الذي تلعبه في تعزيز الوحدة والتضامن بين الشعوب، وتعزيز الفهم والتسامح في المجتمعات المحلية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى