“انتحار تلميذة في امتحانات الباكالوريا يثير الجدل ويدفع وزير التعليم لمراجعة الدعم النفسي”

ل.شفيق/إعلام تيفي:

وجهت برلمانية سؤالاً كتابياً لوزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والتعليم الرياضي، شكيب بنموسى، يتعلق بواقعة انتحار تلميذة خلال امتحانات الباكالوريا، بعد ضبطها وهي تحتاج للغش، مشيرة إلى غياب التدابير النفسية الداعمة للطلاب في مثل هذه الفترات.

وقد وقع الحادث في مدينة آسفي، حيث وجدت التلميذة نفسها ضائعة ومشغولة بعدم القدرة على التعامل مع ضغوطات الامتحانات النهائية، مما دفعها إلى الانتحار. وطالبت النائبة بالكشف عن الإجراءات المتخذة لدعم الطلاب الذين يخضعون لهذه التجارب الصعبة، مع التأكيد على ضرورة إيلاء الاهتمام للجوانب النفسية والعاطفية للطلاب، وليس فقط الجوانب التقنية للامتحانات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى