برلماني إسباني يدعو إلى طرد الأطفال المغاربة من مليلية

قال النائب البرلماني الاسباني “فرناندو جوتيريز دياز دي أوتازو”، في مدينة مليلية المغربية المحتلة، إنه يتواجد بمركز حماية الطفولة حوالي 70 في المائة، من الاطفال القاصرين من أصل مغربي.

وأشار إلى أنه يتواجد بمركز حماية الطّفولة “لابوريسيما” 650 قاصرًا من جنسيات مختلفة، منهم 450 مغربيا.

ووفق ما كشفت عنه وسائل إعلام إسبانية، فإن الطاقة الاستيعابية للمركز لا تتعدّى 200 نزيل.

وساءل البرلماني الحكومة المحلية لمدينة مليلية ذات الحكم الحكم الذاتي، عمّا إذا كانت السّلطات تفكّر في إعادة هؤلاء القاصرين إلى مناطق أسرهم.

زر الذهاب إلى الأعلى