بسبب “الكلاسيكو”.. طفل يشنق نفسه في بني درار

وضع طفل لَم يكمل بعد عامه الحادي عشر، حدا لحياته، أمس الخميس، ببني درار بسبب مباراة لكرة القدم.

وأفاد مصدر  أن الطفل الهالك، كان يود التنقل إلى مقهى شعبي لمشاهدة مباراة “كلاسيكو”، إلا أن والده رفض طلبه ما دفعه للاختلاء بنفسه ومن تم إنهاء حياته في غفلة من أسرته.

وأكد المصدر نفسه، أن خبر انتحار الطفل هز منطقة بني درار، ولاسيما أسرته، مشيرا إلى أن والده رفض اصطحابه إلى المقهى لمشاهدة المباراة بسبب بُعد المسافة.

جدير بالذكر، أن حالات الانتحار لازالت في ارتفاع مستمر، خصوصا في مدن الشمال، إذ رغم دقّ العديد من الفعاليات الحقوقية ناقوس الخطر، إلا أن شبح الموت يهدد حياة الصغار والكبار كل يوم.

زر الذهاب إلى الأعلى