بوانو يفند الأرقام المنفوخة لحصيلة حكومة عزيز أخنوش و يكشف الحقيقة

ل.شفيق/إعلام تيفي

المعارضة و الحصيلة الحكومية…

نفى عبد الله بووانو، رئيس المجموعة النيابية لحزب العدالة والتنمية، الأرقام التي ذكرها رئيس الحكومة عزيز أخنوش بشأن معدلات التضخم خلال عرضه للحصيلة المرحلية لنصف الولاية الحكومية أمام مجلسي البرلمان خلال الأيام القليلة الماضية.

وخلال ندوة صحافية نظمها حزب العدالة والتنمية يوم السبت 11 مايو 2024، رد بووانو على الحصيلة المرحلية التي قدمها رئيس الحكومة، مؤكدًا أن متوسط معدل التضخم في عام 2024 بلغ 6.8٪، وليس 1.2٪ كما زعمه أخنوش، مع التأكيد على الانخفاض الملحوظ في معدل التضخم خلال الأعوام السابقة.

وأوضح بووانو أن متوسط معدل التضخم ارتفع من 0.5٪ في عام 2020 إلى 7٪ في عام 2023، ومن ثم انخفض إلى 6.8٪ في عام 2024، مما أثر بشكل كبير على معنويات الأسر وثقتها في الاقتصاد.

كما كشف بووانو أن الحكومة استثنت 53.3٪ من مجموع موظفي القطاع العام من الزيادة العامة في الأجور بعد مخرجات الحوار الاجتماعي لعام 2024، بالإضافة إلى استثناء فئات المهنيين من إجراءات الخفض من الضريبة على الدخل.

وجاءت تصريحات بووانو ردًا على تصريحات رئيس الحكومة أخنوش، الذي دافع عن حصيلة نصف الولاية الحكومية أمام البرلمان، مؤكدًا على إنجازات الحكومة خلال الفترة الماضية والتي وصفها بأنها “كافية لتشكيل حصيلة ولاية حكومية كاملة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى