تجار يسلمون سيتني اغتصب طفلا بتارودانت إلى السلطات

وجد رجل في عقده السادس نفسه محاصرا داخل محل خال في سوق أسبوعي ضواحي تارودانت تارودانت، اغتبه داخله طفل للم يتجاز سنه 13 سنة.

البيدوفيل السيتيني استدرج الطفل إلى المحل التجاري المغلق ليمارس عليه الجنس بعيدا عن الفضحية، غير أن أحد المارة لمحه فأخبر والده الذي توجه مباشرة نحون المكان بمعية مجموعة من الناس والتجار، ضبطوه متلبسا بارتكاب جريمة الاغتصاب، فحاصروه وأبلغوا رجال الدرك الملكي.

وتبعا لذلك اقتادت مصالح الدرك المعني بالامر إلى المركز القضائي، وتم وضعه تحت تدابير الحراسة النظرية وتعميق للبحث معه، في انتظاره تقديمه للعدالة.

زر الذهاب إلى الأعلى