مراسم تشييع الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي تبدأ في تبريز

ل شفق/إعلام تيفي:

بدأت اليوم الثلاثاء في مدينة تبريز مراسم تشييع جثمان الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي ومرافقيه الذين لقوا حتفهم في حادث تحطم مروحية. أقيمت المراسم في “ميدان الشهداء” وسط حضور عشرات الآلاف من المواطنين والمسؤولين المدنيين والعسكريين.

شارك الحشد الكبير في نقل الجثامين من الميدان إلى ساحة المصلى، حيث ألقى أهالي تبريز نظرة الوداع الأخيرة على الرئيس والمرافقين الذين فقدوا حياتهم في الحادث الأليم.

من المقرر أن تتواصل مراسم التشييع يوم الأربعاء في قم ويوم الخميس في طهران، على أن يتم الدفن في مدينة مشهد.

وكان التلفزيون الإيراني الرسمي قد أعلن الاثنين عن وفاة الرئيس إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان والوفد المرافق لهما جراء تحطم المروحية يوم الأحد في محافظة أذربيجان الشرقية، أثناء عودتهم من مراسم افتتاح سد على الحدود بمشاركة رئيس أذربيجان إلهام علييف.

استطاعت طائرة مسيرة تركية من طراز “أقينجي” تحديد موقع تحطم المروحية وشاركت في عمليات البحث والإنقاذ بناءً على طلب من السلطات الإيرانية. وتمكنت فرق الإنقاذ من الوصول إلى حطام المروحية بعد جهود استمرت 15 ساعة.

إلى جانب الرئيس ووزير الخارجية، توفي في الحادث محافظ تبريز مالك رحمتي، وإمام صلاة الجمعة في تبريز محمد علي هاشم، بالإضافة إلى اثنين من كبار الضباط في الحرس الثوري وطاقم المروحية المكون من ثلاثة أفراد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى