تفاقم عجز السيولة البنكية يصل إلى 130.2 مليار درهم

ل شفيق/إعلام تيفي:أعلن مركز أبحاث “بي إم سي إي كابيتال غلوبال ريسيرش” (BKGR) أن متوسط عجز السيولة البنكية في المغرب قد تفاقم بنسبة 1.22٪، ليصل إلى 130.2 مليار درهم خلال الفترة من 8 إلى 15 مايو الحالي

ووفقًا لتقرير “Fixed Income Weekly” الصادر عن المركز، فقد شهدت تسبيقات بنك المغرب لمدة 7 أيام انخفاضًا كبيرًا بقيمة 18.8 مليار درهم، لتبلغ 28.3 مليار درهم.

وعلى صعيد التوظيفات في الخزينة، سجَّلت أرقامًا قياسية بلغت 33.8 مليار درهم يوم 15 مايو 2024، مقارنة بـ 23.4 مليار درهم في الفترة السابقة.

وفي هذا السياق، استقر متوسط السعر المرجح عند نسبة 3٪، في حين انخفض مؤشر MONIA إلى 2.925٪.

من جهة أخرى، يتوقع محللو المركز أن يزيد بنك المغرب وتيرة تدخله في السوق النقدية، من خلال ضخ 30.1 مليار درهم على شكل تسبيقات لمدة 7 أيام، مقابل 28.3 مليار درهم في الأسبوع السابق.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى