قطاع الاتصال يؤول لوزارة الشباب والثقافة

حدد مرسوم صدر أول من أمس، مصير قطاع الاتصال الذي تم حذفه من الهيكلة الجديدة للحكومة، حيث أوكل هذا القطاع، بموجب لوزارة الثقافة والشباب والرياضة، التي يتولاها الوزير الحسن عبيابة الناطق الرسمي باسم الحكومة.

وقد جاء في المادة الثانية من المرسوم أنه علاوة على الاختصاصات المسندة إليه بموجب أحكام المادة الأولى من المرسوم ذاته، يكلف وزير الثقافة والشباب والرياضة الحسن عبيابة، الناطق الرسمي باسم الحكومة، بممارسة الاختصاصات المتعلقة بقطاع الاتصال، المنصوص عليها في المرسوم رقم 2.06.782 الصادر في 11 مارس م سنة 2008.

وبهذا يتولى وزير الثقافة ولشباب والرياضة، الناطق الرسمي باسم الحكومة، السلطة على مجموع الهياكل المركزية واللاممركزة المحدثة بموجب المراسيم رقم2.06.328، رقم 2.13.254 ورقم 2.06.782.

 

زر الذهاب إلى الأعلى