مجلس وزاري يصادق على تشكيل منطقتين للصناعات العسكرية ويعزز العناية بالقوات المسلحة

ل.شفيق/إعلام تيفي:

أقر المجلس الوزاري الذي ترأسه الملك محمد السادس اليوم السبت 01 يونيو 2024 بمدينة الدار البيضاء، مرسوما يحدث منطقتين صناعيتين مخصصتين للصناعات العسكرية.

ووفقا لبلاغ للديوان الملكي، يهدف هذا المرسوم إلى توفير مناطق صناعية تستضيف الصناعات المتعلقة بمعدات وآليات الدفاع والأمن وأنظمة الأسلحة والذخيرة.

وفي سياق متصل، وافق المجلس الوزاري على ثلاثة مراسيم أخرى تتعلق بالقطاع العسكري، وذلك تجسيدا لاهتمام الملكية بتحسين الظروف المهنية والاجتماعية لأفراد القوات المسلحة الملكية.

ويشمل المشروع الأول تعديلًا وتكميمًا للمرسوم المتعلق بنظام هيئة الأساتذة الباحثين في الطب والصيدلة وطب الأسنان، بهدف تعزيز التميز العلمي والأكاديمي كمعيار لدخول مهنة الأستاذ الباحث والترقية المهنية.

وصادق المجلس أيضًا على مشروع مرسوم لتغيير وتكميم المرسوم الذي أنشأ اللجنة الوطنية للتنسيق في مجالات الهيدروغرافيا وعلم المحيطات والخرائط البحرية، بهدف إضافة وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج أو من يمثله إلى تشكيل هذه اللجنة.

وتمت المصادقة أيضًا على مشروع مرسوم لتكميل المرسوم الذي ينظم وضعية الملحقين العسكريين ومساعديهم والعسكريين الآخرين المعينين للعمل لديهم، من خلال إنشاء منصب ملحق عسكري لدى سفارة المملكة ببرازيليا، تعبيرًا عن العلاقات القوية بين المملكة المغربية وجمهورية البرازيل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى