مقنعون يعتدون على شرطي بالسيوف ويسلبونه 14 مليون سنتيم

هاجم مقنعون شرطيا بسيوف، وسلبوه 14 مليون سنتيم كانت بحوزته بحد السوالم، الأحد الماضي، بعدما حاصروه بسياراتهم.

وذكرت مصادر محلية أن خطيبته اعترفت لرجال الدرك الملكي أنها خططت رفقة المقنعين للإيقاع برجل الأمن برتبة مفتش شرطة، فحاصروه وهاجموه بسيوف متسببين له في جروح خطيرة، قبل سلبه المبلغ المالي الذي كان بحوزته، حيث اتنتهت التحريات باعتقال ثلاثة منهم في حين ما زال الرابع في حالة فرار.

وأوضحت مصادر “الصباح” التي أوردت الخبر أن درك حد السوالم حجز خلال تفكيك عصابة المقنعين السيارة التي استعملت في الهجوم، إضافة إلى دراجة نارية من نوع “تي ماكس”، تبين أنها تعود لمفتش الشرطة، سرقت منه في ظروف غامضة، بتواطؤ بين خطيبته وأفراد العصابة، وتعود تفاصيل القضية عندما قدم مفتش الشرطة قرضا لخطيبته بقيمة 14 مليون ، وبعد انقضاء الأجل طالبها باستعادة ماله، فوعدته بتسليمه له يوم الأحد الماضي.

وحلت المتهمة بحد السوالم حيث يقطن خطيبها الشرطي على متن سيارة مكتراة، وهي تحمل المبلغ المالي وطالبته بمرافقتها في جولة بالمدينة، وبعد مرورهما بالطريق المؤدية إلى سيدي رحال الشاطئ فوجئ الشرطي وخطيبته بسيارة تتوقف أمامهما بطريقة هوليودية، وترجل منها أربعة مقنعين يحملون سيوفا ووجهوا طعنات للشرطي في رأسه، وسلبوه المبلغ المالي وفروا على متن سيارتهم بسرعة كبيرة .

المصدر : الصباح

زر الذهاب إلى الأعلى