يومان دراسيان حول تكوين أستاذات وأساتذة اللغة الأمازيغية

ينظم المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية بمقره يومه الثلاثاء، يومين دراسيين حول تكوين أستاذات وأساتذة اللغة الأمازيغية في المراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين احتفاء بالأطر التربوية العاملة في مجال تدريس اللغة الأمازيغية، وذلك بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للمدرسات والمدرسين.

ويندرج تنظيم هذين اليومين الدراسيين في إطار التعاون المستمر بين المعهد ووزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، في مجالات التكوين الأساسي والمستمر والتأطير والمصاحبة، ودعم مجهودات الوزارة في إرساء تدريس اللغة الأمازيغية وتجويد وتطوير الممارسات التعليمية، والاشتغال في تجاه توفير موارد مؤهلة مهنيا لقيام بمهامها التعليمية.

ويهدف اليومان الدراسيان إلى تفعيل الرؤية الاستراتيجية للإصلاح لا سيما، ما يرتبط منها بالارتقاء بجودة التربية والتكوين على نحو خاص ما ورد في الرافعة التاسعة منها بخصوص تجديد مهن التربية والتكوين، كما يسعى المنظمون من خلال هذا الحدث، إل دعم المدرسين الجدد وتطوير كفاياتهم المهنية وتأهيلهم لمزاولة مهنة التدريس على الوجه الأمثل.

 

زر الذهاب إلى الأعلى