DFC تدعم تعزيز البنية التحتية لسلسلة التبريد في المغرب والسنغال: خطوة نحو السلامة الغذائية ومكافحة الفاقة

في خطوة نوعية تجاه تعزيز القدرات البنية التحتية لسلسلة التبريد في إفريقيا، قررت مؤسسة تمويل التنمية الدولية الأمريكية (DFC) مشاركة ملموسة في دعم مشروع بناء منشآت تبريد مبتكرة تعرف باسم “إيفريا”. تم الإعلان عن هذا القرار البارز الأسبوع الماضي، ويتوقع أن يسهم بشكل كبير في تعزيز البنية التحتية لسلسلة التبريد في الدول المغرب والسنغال.

وفي سياق هذا القرار، منحت مؤسسة تمويل التنمية مساعدة فنية وتمويل بقيمة إجمالية تصل إلى 20 مليون دولار لشركة “Ifria Cold Chain Development Company”. هذه الشركة متخصصة في تطوير سلسلة التبريد وتعمل على تعزيز القدرات التخزينية في الأسواق شمال وغرب إفريقيا.

من بين هذا المبلغ الكبير، تم تخصيص 9.3 مليون دولار لإنشاء مستودع تبريد في منطقة أولاد تايمة بالمغرب بواسطة شركة “إفريا أغادير ساس”. من المتوقع أن يساهم هذا المشروع في توسيع قدرات تخزين المنتجات الغذائية والصيدلانية في المغرب، مما يسهم في الحفاظ على جودة وسلامة هذه المواد ومكافحة الفاقة الغذائية.

أما المبلغ المتبقي والبالغ 10.5 مليون دولار، فقد تم تخصيصه لتطوير مستودع تبريد في السنغال بهدف توفير إمكانيات تخزين منتجات الأغذية والصيدلة على نطاق واسع.

تم توقيع اتفاقيات التمويل خلال الاجتماعات السنوية للبنك الدولي وصندوق النقد الدولي لعام 2023، وهي خطوة نحو تعزيز البنية التحتية لسلسلة التبريد في المنطقة، وتعزيز القدرة على تخزين المنتجات الغذائية والصيدلانية على نطاق أوسع. هذا يسهم بشكل كبير في تعزيز السلامة الغذائية ومكافحة الهدر الغذائي.

 

#المغرب, #المنشأة_التبريد, #المنتجات_الصيدلانية, #المواد_الغذائية, #التمويل_الأمريكي, #التنمية, #إفريا, #تبريد_الأغذية, #صناعة_الأدوية

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى