“توضيحات وزارة الصحة حول حقن العيون بالمستشفى: استجابة فعّالة لمضاعفات مؤقتة”

“توضيحات حول حقن العيون بالمستشفى: استجابة فعّالة لمضاعفات مؤقتة”

في استجابة فعّالة للمعلومات التي تداولتها وسائل الإعلام حول مضاعفات بعض المرضى الذين تلقوا حقنًا موضعية في عيونهم بمستشفى 20 غشت 1953 بتاريخ 19 سبتمبر 2023، أصدرت إدارة المستشفى بيانًا توضيحيًا لتسليط الضوء على الأمور التالية:

توضيحات وزارة الصحة حول حقن العيون بالمستشفى

يشمل الحادث 16 مريضًا يعانون من أمراض شبكية العين مع ضعف البصر، حيث تلقوا حقنة داخل الزجاجي بمساعدة الإبرة الرفيعة المعروفة اختصارًا بـ “IVT” في 19 سبتمبر 2023. هذا الإجراء يتم وفقًا للمعايير والبروتوكولات الطبية المعتمدة لمثل هذه العلاجات.

باليوم التالي، أظهر اثنان من المرضى أعراضًا مثل الاحمرار والألم في العين بالإضافة إلى نقص في البصر. تم استدعاء جميع المرضى الذين تلقوا الحقنة في 19 سبتمبر 2023 وتم نقلهم إلى المستشفى لتلقي الرعاية الطبية والعلاجات اللازمة.

نتائج المراقبة الطبية أظهرت تحسنًا ملحوظًا في حالة جميع المرضى الذين تم نقلهم إلى المستشفى. خمسة منهم غادروا المستشفى بعد استكمال علاجهم بنجاح، بينما لا يزال الباقون في المستشفى تحت المراقبة الطبية وسيتم إطلاق سراحهم بعد الانتهاء من العلاج خلال الأيام القادمة.

يجدر بالذكر أن استخدام حقن العيون داخل المستشفى يمثل تقنية حديثة وفعالة في علاج أمراض شبكية العين، وقد تم اعتمادها عالميًا منذ سنوات. تساهم هذه الطريقة في تحسين البصر لدى المرضى الذين يعانون من أمراض عينية مزمنة، مثل مرض السكري.

إدارة المستشفى أعلنت أيضًا فتح تحقيق طبي وإداري لفهم المزيد حول ظروف وملابسات هذه الحادثة العرضية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى